• 323

  • العلوم الاجتماعية

  • جبل المشارف

  • هل أنتم مرتبطون بوسائل الإعلام؟ هل تودون التطور في هذا المجال مهنيًا؟ انضموا إلينا! إلى البرنامج الدراسي في موضوع الصحافة في الجامعة العبرية، وهو برنامج دراسي مرموق ذو صيت جيد.

    يدعوكم قسم الاتصال للتعلّم وفهم العالم الذي نعيش فيه حاليًا، وإلقاء نظرة نحو المستقبل والتغييرات الجذرية التي تقف أمامنا. تهدف هذه الدراسات إلى تعميق الفهم حول المواضيع النظرية والبحثية مثل الإعلام والسلوك السياسي، علم النفس في الإعلام، تأثير الإعلام والرأي العام، الصحافة والصحافة الرقمية، الثقافة البصرية: السينما، التلفزيون، التصوير، الصور الرقمية، تاريخ وفلسفة التقنيات الإعلامية، صناعة الميديا وثقافة الاستهلاك، اللغة، الخطاب والإعلام، الفئات المتشابكة: الشبكات الاجتماعية والاحتجاج عبر الإنترنت.

     

    تضم الهيئة التدريسية لقسم الصحافة والإعلام  محاضرين وباحثين من الصف الأول، الذين يتصدّرون البحث العلمي ويعملون على تعزيز الفهم والإدراك للعصر الذي نعيش فيه-العصر التي يشكّل فيه الصحافة والشبكات الرقمية عاملا مركزيًا مؤثّرًا على كيفية إدارة حياة الفرد، المجتمع والدولة، حيث يتم من خلالها بلورة المسارات على الصعيد العالمي أيضًا. تم الدمج بين الجانب النظري وبين المساقات وورشات العمل العملية بمستوى عالٍ وذلك في مجالات كتابة السيناريو، التحرير والكتابة الصحفية، الدعاية والخطابة، التلفزيون، مواقع الإنترنت وشبكات الميديا الرقمية، التعابير وتجارب المستخدم للإعلام، السرد والحوار بين المجموعات وغير ذلك. إضافةً إلى ذلك، نحث طلاب القسم على الالتحاق بمساق التخصص في الصحافة وأداء تخصص سنوي في الصحافة في مؤسسات مختلفة مثل كنيست إسرائيل، قناة إسرائيل الثانية، شركة البث العام، بيت الرئيس وأكثر.

    موقع القسم

  • لم يجدر بنا تعلّم موضوع الاتصال؟

    يتلقى العالم اليوم المعلومات من الوسائل الصحفية  والإعلامية، ويجب أن نعلم من  يقف وراء تمرير هذه الرسائل وما هي الرسائل العلنية وتلك الخفية التي تصل إلينا. الإعلام موجود في جميع مجالات حياتنا وهو محيط بنا طوال الوقت-”لايك" على صفحات الفيسبوك، قراءة صحيفة، أو حتى اللغة التي نستخدمها. في السنوات الأخيرة، قوة التأثير انتقلت من السياسيين إلى وسائل الصحافة والإعلام، ويمكننا رؤية العديد من المسارات التي تحدث في البلاد والعالم عقب تحيّز الإعلام نحو أحد الأطراف السياسية. 

    جديد! لأول مرة في إسرائيل! انضموا إلى دراسة الصحافة وحل النزاعات مع التشديد على " الصحافة السياسية، استراتيجيات وحل نزاعات" في إطار دراسات اللقب الأول في الصحافة في الجامعة العبرية. لمزيد من المعلومات

     

     

    • قسم الصحافة والإعلام في الجامعة العبرية هو الأقدم والأفضل من بين جميع البرامج الأكاديمية لتدريس موضوع الصحافة في إسرائيل. يعتبر محاضرو القسم باحثون يتمتّعون بمعرفة غنية في مختلف المجالات التي تحظى بصيت عالمي في دراسات الصحافة في البلاد والعالم. بروفسور إلياهو كاتس، مؤسّس قسم الاتصال في الجامعة العبرية، هو من مؤسّسي التلفزيون الإسرائيلي، وقد حاز على جائزة إسرائيل للعلوم الاجتماعية عام 1989. 
    • يحظى طلاب القسم بفرصة التعرف إلى أفضل الباحثين المعروفين في المجال وإلى الجيل القادم من باحثي مجال الصحافة الذين يستكملون دراساتهم في القسم. من بين خريّجي قسم الصحافة إعلاميين بارزين، باحثين ومحاضرين في أقسام الصحافة في إسرائيل. 
    • يوجد إمكانية انتقال من الجامعة المفتوحة إلى السنة الدراسية الثانية من التخصص. لمزيد من المعلومات 

  • السيدة مايا دي باريس    02-5883178  bacommunication.mail.huji.ac.il

    السكرتارية: استقبال الجمهور أيام الأحد-الخميس، بين الساعات 9:00 - 15:00، 02-5881063، 02-5883046، 02-5881065 

  •  تضم السنة الدراسية الأولى بالأساس مساقات تمهيدية ونظرية.

    يتم لاحقًا الدمج بين الدراسات النظرية والورشات التدريبية والعملية المختلفة (2-3 ورشات عمل خلال اللقب)، من بينها: الإنتاج والبث في إذاعة القسم وورشة كتابة سيناريو وورشة إعلانات وغيرها.

    سيحظى كل طالب بالفرصة لإثراء معرفته في المجالات التي تعنيه واختيار المساقات من ضمن مجموعة واسعة من المساقات الاختيارية.

     

    المسار الدراسي:

    يمكنكم بناء برنامج لقبكم الجامعي بأنفسكم:

    1. مسار أحادي - ابتداء من السنة الثانية فقط.
    2. مسار ثنائي مع إمكانية دمج قسم آخر من قائمة إمكانيات الدمج. 

     

    عدد نقاط الاستحقاق للقب:

    56 نقطة + 4 نقاط مساقات من تخصصات أخرى "أفني بيناه" ( مسار ثنائي التخصّصات)

    74 نقطة+8 نقاط مساقات من تخصصات أخرى "أفني بيناه" (مسار أحادي التخصّص)

     

  • إمكانيات الدمج المختلفة

    ابتداء من السنة الثانية يمكنكم الدراسة في المسار أحاديّ التخصّص

  • من بين محاضري القسم:

    د.غادي طاوب- كاتب وسيناريست (من بين مسلسلاته-ألنبي)، صاحب عمود ثابت في صحيفة يديعوت أحرونوت. حاز على جائزة زيئيف لأدب الأطفال والفتيات عن إحدى قصص الأطفال التي ألّفها. يدرّس في قسم الصحافة مساقات "تاريخ الفكر الاجتماعي" و "قيم المجتمع الإسرائيلي"، وهي من ضمن أكثر المساقات طلبًا في برنامج "حجارة الزاوية" أيضًا.

    بروفسور موشيه نغبي- يشغل منصب المعلّق القانوني ل "صوت إسرائيل" والقناة الأولى، ويكتب مقالات رأي في صحيفتي غلوبس وهآرتس. يدرّس مساقات حرية الصحافة والصحفي ومساقات اختيارية إضافية في مجال القانون والأخلاقيات في الصحافة.

    بروفسور رعايا مورغ- صاحبة عمود "السينما" في ملحق الثقافة والسينما لصحيفة "هآرتس" وعضوة في اللجنة الفنية لصندوق ربينوفيتش للفنون. تدرّس مساق الإعلام المرئي ومساقات اختيارية في مجال السينما.

  • تدريب عملي (ستاج)

    لأول مرة في إسرائيل! انضموا إلى دراسة الصحافة وحل النزاعات مع التشديد على " الصحافة السياسية، استراتيجيات وحل نزاعات" في إطار دراسات اللقب الأول في الصحافة في الجامعة العبرية. لمزيد من المعلومات

    سوف تفتح كلية الصحافة والإعلام في الجامعة العبرية  هذه السنة دراسات تركيزية ل 30 طالب من طلاب اللقب الأول المتفوقين وذوي الانجازات العالية.

    تعنى الدراسات التركيزية في مواضيع الصحافة السياسية، الصحافة الاستراتيجية وحل النزاعات، كما ويوفر البرنامج لطلابه فهم واسع في العلاقات المتبادلة بين الصحافة، الصراع والصلح في سياقات متعددة. 

    تهتم الدراست التركيزية بدور الصحافة السياسية واستراتيجية حل النزاعات والأزمات ومكانها في وسائل الاعلام، الشبكات الاجتماعية، الخطاب، اللغة والحوار، والتواصل بين الجماعات في العمليات السياسية والعامة. لمزيد من المعلومات

     

     

  • يواصل خريّجو القسم مسيرتهم المهنية في المجالات التالية:

    • الانخراط في تخصص الصحافة والتلفاز مثل قتاة إسرائيل الثانية، قناة إسرائيل العاشرة وشركة البث العام.
    • متابعة الدراسات العليا في الجامعة العبرية وجامعات رائدة أخرى.
    • العمل كمتحدّثين رسميين ومسؤولي العلاقات العامة.
    • العمل في مجال الإعلان والتسويق.
    • الانخراط في مؤسسات عامة مثل بيت الرئيس، كنيست إسرائيل ومراقب الدولة.
    • متابعة الدراسة لنيل شهادة التدريس والعمل في مجال التدريس كمعلّمين، محاضرين وباحثين في موضوع الصحافة في المؤسّسات التربوية والبحثية.